news banner
الأخبار

حمدان بن محمد يطلق مبادرة "الألعاب الحكومية" الأولى من نوعها في العالم

04 مارس، 2018
حمدان بن محمد يطلق مبادرة "الألعاب الحكومية" الأولى من نوعها في العالم
حمدان بن محمد يطلق مبادرة "الألعاب الحكومية" الأولى من نوعها في العالم
حمدان بن محمد يطلق مبادرة "الألعاب الحكومية" الأولى من نوعها في العالم
حمدان بن محمد يطلق مبادرة "الألعاب الحكومية" الأولى من نوعها في العالم
حمدان بن محمد يطلق مبادرة "الألعاب الحكومية" الأولى من نوعها في العالم
حمدان بن محمد يطلق مبادرة "الألعاب الحكومية" الأولى من نوعها في العالم
2/3

حمدان بن محمد يطلق مبادرة "الألعاب الحكومية" الأولى من نوعها في العالم

04 مارس، 2018

أكد سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي، ضرورة ترسيخ مبدأ العمل الجماعي وروح الفريق الواحد بين موظفي حكومة دبي، لتحقيق رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، بالوصول بدبي إلى المراكز الأولى على كافة المستويات، قائلاً سموه: "نحن فريق محمد بن راشد الذي يحوّل التحديات إلى فرص ويعتمد على الأداء الجماعي الذي يمكّن من تخطي أية حواجز أو عقبات، ويضمن القدرة على مواجهة أية تحديات مستقبلية".

جاء ذلك خلال إطلاق سموه اليوم (الأحد) مبادرة "الألعاب الحكومية" كأول مبادرة من نوعها في العالم تحت شعار: "فريق واحد هدف واحد"، والتي تستهدف ترسيخ مبدأ العمل الجماعي وروح الفريق الواحد بين موظفي الحكومة، وذلك في أبراج الإمارات، بحضور سمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي النائب الأول لرئيس المجلس التنفيذي، وسمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، النائب الثاني لرئيس المجلس التنفيذي، وأعضاء المجلس التنفيذي.

وبهذه المناسبة قال سمو ولي عهد دبي: "نحن نعيش في سباق مستمر، نتنافس فيه على التميز ونطمح معه للتفوق، ورغم صعوبة التيقن مما سيجلبه لنا المستقبل، إلا أن شيئاً واحداً لا يتغير في طريقنا نحو النجاح، وهو قدرتنا على مواجهة ما يمكن أن يأتي به المستقبل من تحديات. والوصول إلى الهدف المنشود يتحقق بالشغف والإصرار والبذل والعطاء وتطوير الذات، ولا يتأتى ذلك إلا من خلال العمل الجماعي؛ ففريق العمل هو الطاقة الرئيسة لأي مؤسسة، وقوة الدفع الأساسية وراء انجازاتها، فكثيرون يمكنهم بناء فريق عمل، ولكن الأصعب والأجمل هو خلق روح للفريق، فهذه الروح هي الطاقة المتنقلة بين أفراده، تحول المخاطر لفرص، و تجعل من التحديات مجالاً لتحقيق مزيد من النجاحات والإنجازات".
 
وأكد سموه: "نحن فريق يعمل بروح دبي الريادية التي تتوق لما يحمله الغد؛ يعمل بأفكار متجددة وطاقة غير متناهية وبروح خلاقة لا تعرف الكلل. والألعاب الحكومية تجسد هذا الفكر بتحدٍ جديدٍ لاختبار قدراتنا على التعاون، والتفكير بطرق غير اعتيادية في ترويض كل ما نواجه من احتمالات، وهذه المبادرة هي الأولى ضمن سلسلة مبادرات نعزز من خلالها أواصر تلاحمنا كفريق واحد، ونعيد صياغة رؤية العالم لمعنى فرق العمل الحكومية ليكونوا دائماً القلب النابض لإمارتنا ودولتنا الحبيبة".

وأضاف سموه: "هدف الألعاب الحكومية أن تعيش الفرق المشاركة تجربة جديدة يتعرف أعضاؤها عن قرب على المغزى الحقيقي للإصرار والانسجام والالتزام والتعاون والشغف كفريق واحد لهدف واحد، والاحتفاء بروح الفوز الذي يأتي بعد جهد طويل ومنافسة نبيلة، وكلي ثقة أن الدروس المستخلصة من هذه المبادرة ستأتي بثمارها ومردودها الإيجابي على أداء مؤسساتنا، ونحن نعمل على مزيد من المبادرات نعزز من خلالها أواصر تلاحمنا كفريق واحد".

"الألعاب الحكومية"

وتركز مبادرة الألعاب الحكومية على أهمية العمل بروح الفريق الواحد للوصول إلى هدف مشترك، فهي الأولى من نوعها على مستوى الحكومات في تعزيز قيم التعاون والانسجام والتفكير الاستراتيجي والقوة البدنية. وتأتي هذه المبادرة تجسيداً لمقولة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، "الرياضة تعلمنا الإصرار، والعمل الجماعي، واحترام القوانين، والعدالة مع خصومنا".

وتتلخص فكرة الألعاب الحكومية في تشجيع الفرق الحكومية على التنافس فيما بينها لاجتياز مجموعة مبتكرة من الاختبارات البدنية والذهنية التي تتطلب العمل كفريق واحد يمتلك مقومات محددة كالتفكير الاستراتيجي والمهارات الذهنية لحل المشكلات التي تواجههم، والقوة البدنية للتحمل في أجواء تنافسية عالية. حيث ستتواجه الفرق المشاركة من الجهات الحكومية في تسعة اختبارات على أساس التصفية واختبار واحد للنهائي، وقد تم تصميم هذه الاختبارات وفق معايير عالمية. ويتوج الفائز من الرجال والسيدات بكأس الألعاب الحكومية وتصل قيمة الجوائز النقدية لمليوني درهم.

ومن المقرر أن تبدأ الألعاب الحكومية في 26 أبريل وتستمر لمدة ثلاثة أيام في شاطئ "كايت بيتش" بدبي، حيث سيُفتح المجال لحكومة دبي والحكومات الاتحادية والمحلية في الإمارات الأخرى للمشاركة في حال رغبتهم. ويشرف المجلس التنفيذي لإمارة دبي على تنظيم المبادرة بالتعاون مع مجلس دبي الرياضي، وبرعاية استراتيجية من شركة مراس القابضة، الأمر الذي يؤكد التعاون والتكامل بين القطاعين الحكومي والخاص، ويمكن التعرف على مزيد من المعلومات حول الألعاب الحكومية من خلال الموقع الإلكتروني للمبادرة: www.govgames.ae

ترسيخ القيم المؤسسية

من جانبه أشاد سعادة عبدالله البسطي، الأمين العام للمجلس التنفيذي لإمارة دبي بأهداف المبادرة، والتي تترجم رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، بضرورة خلق بيئة عمل ركيزتها روح الفريق الواحد والتعاون وتشجيع الإبداع والابتكار، سعياً لتحقيق طموحاتنا وأهدافنا.

وقال سعادة الأمين العام للمجلس التنفيذي لإمارة دبي: "نستند في عملنا إلى الروح القيادية والشبابية لسيدي سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم في تعزيز وترسيخ القيم الشخصية والمؤسسية لفرق العمل وذلك من خلال إطلاق مبادرات نوعية. والألعاب الحكومية تأتي اليوم بمزيج من القوة الذهنية والبدنية لتحسين الأداء المؤسسي بطريقة مبتكرة وغير مألوفة، الأمر الذي يعزز من مكانة حكومة دبي كواحدة من أكثر الحكومات ديناميكية في العالم". 

وأضاف سعادة عبد الله البسطي: "تشكّل الموارد البشرية عصب العمل، فبقدراتهم وطاقاتهم الإيجابية التي تبث روح التعاون والعمل بقلب واحد، يمكننا تحقيق الأهداف المنشودة، وتسهم هذه المبادرة في صقل هذه القيم الشخصية وتعزيزها من خلال تجربة فريدة من نوعها. ونتمنى أن تلقى هذه المبادرة صداها المأمول في فهم حجم المسؤولية والثقة التي أوكلنا بها والملقاة على عاتقنا في العمل بروح الفريق الواحد للدفع بدبي والإمارات إلى صدارة مؤشرات الدول الأفضل والأسعد في العالم، ولا يفوتني في هذه المناسبة أن أثمن شراكتنا مع مجلس دبي الرياضي، الجهة الرسمية الراعية للرياضة في دبي، ومجموعة مِراس على دعمها اللامحدود للمبادرات الحكومية مما يرسخ الشراكة بين القطاعين الحكومي والخاص ".

تعزيز العمل الجماعي

من جانبه، قال سعادة مطر الطاير، نائب رئيس مجلس دبي الرياضي: "تنفيذاً لتوجيهات سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي رئيس مجلس دبي الرياضي، الذي عوّدنا  على إطلاق المبادرات والأنشطة التي من شأنها إسعاد المجتمع، تأتي مبادرة الألعاب الحكومية كحدث متميز وفريد من نوعه محلياً وعالمياً، وتهدف المبادرة إلى تعزيز العمل الجماعي وإبراز قوة روح الفريق في مواجهة التحديات و تخطي الصعاب، وتحفيز الطاقات البدنية والذهنية، والتي سيكون لها أثراً إيجابياً كبيراً على الصحة النفسية والبدنية والذهنية للموظفين وتحقيق التواصل بين المؤسسات الحكومية من خلال المنافسات الرياضية لما للرياضة من دور في تشجيع  العمل الجماعي".

وأضاف "يفخر مجلس دبي الرياضي بالشراكة مع المجلس التنفيذي في إطلاق هذه المبادرة الأولى من نوعها، فهي مبادرة ملهمة ومبتكرة تتوّج العمل الجماعي وتسهم في زيادة الترابط، وتعزيز العمل بروح الفريق بين موظفي الحكومة".

حياة حضرية نشطة

من جانبه قال سعادة عبد الله الحباي، رئيس مجموعة "مراس": "إن مبادرة "الالعاب الحكومية" التي أطلقها سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي التنفيذي،  هي شهادة إضافية على الحكمة والرؤية الثاقبة التي تمتاز بها قيادتنا الرشيدة.  ونقوم بدعم هذه المبادرة الجديدة التزاما منّا بتعزيز حياة حضرية نشطة في دبي وذلك لأنها تسهم في تحقيق حياة سعيدة. ونأمل أيضا، من خلال تعاوننا مع الأمانة العامة للمجلس التنفيذي ومجلس دبي الرياضي، في تشجيع أشكال وأنماط جديدة من الشراكات بين القطاعين العام والخاص والتي سيكون لها تأثير اجتماعي إيجابي".

الخبر السابق

حمدان بن محمد يصدر قراراً بتشكيل مجلس إدارة نادي شباب الأهلي-دبي

أحدث الأخبار

ولي عهد دبي يقدم واجب العزاء بوفاة خالد محمد القرقاوي

من يدري لعل الفكرة العظيمة التالية تكون فكرتك أنت!

تم الإرسال بنجاح
© 2018 سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم | جميع الحقوق محفوظة