news banner
الأخبار

حمدان بن محمد يعزي في شهداء الوطن الأربعة

15 يونيو، 2018
حمدان
2/3

حمدان بن محمد يعزي في شهداء الوطن الأربعة

15 يونيو، 2018

قدم سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي، واجب العزاء في الشهداء الأربعة؛ الذين سطروا ملاحم بطولية ضمن صفوف قواتنا المسلحة الباسلة العاملة في إطار التحالف العربي؛ الذي تقوده المملكة العربية السعودية الشقيقة في اليمن لإعادة الأمل والشرعية والحق إلى أصحابه.

فقد قام سموه صباح اليوم بتقديم واجب العزاء في الشهيد البطل وكيل أول علي محمد راشد الحساني في منطقة الغافة في مدينة العين، إذ قدم سموه صاداق عزائه ومواساته إلى أشقاء وأنجال وذوي الشهيد البار الذي ارتقى إلى جوار ربه دفاعاً عن مصالح الوطن العليا والحق والعدل.

كما قدم سمو ولي عهد دبي صادق عزائه ومواساته في الشهيد البطل جندي أول عبيد حمدان سعيد حمدان العبدولي، حيث زار سموه خيمة العزاء في منطقة العكامية في إمارة الفجيرة، إذ قدم صادق عزائه ومواساته إلى والد وأشقاء وأنجال وذوي الشهيد الذي قضى شهيداً على أرض عربية دفاعاً عن الحق والشرعية.

وقدم سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم صادق عزائه ومواساته إلى والد وأشقاء وأبناء الشهيد البطل الرقيب خميس عبد الله خميس الزيودي، وذلك خلال زيارة سموه إلى خيمة العزاء في منطقة العكامية بإمارة الفجيرة.

وقدم سموه كذلك واجب العزاء في الشهيد البطل الملازم أول خليفة سيف سعيد الخاطري الذي صعدت روحه الطاهرة إلى باريها عز وجل دفاعاً عن الحق والشرعية وحماية مصالح دولتنا العليا ومكتسباتها الإنسانية.

جاء ذلك خلال زيارة سمو ولي عهد دبي خيمة العزاء في منطقة الحمرانية بإمارة رأس الخيمة، إذ أعرب سموه لوالد وإخوان وذوي الشهيد البطل عن صادق عزائه ومواساته في مصابهم الجلل شهيد الوطن والواجب الذي قاتل وزملاؤه في قواتنا المسلحة الباسلة بشجاعة وإقدام لدحر الإرهاب ورفع الظلم عن شعب شقيق يتعرض للعدوان والتغييب والتهميش على أيدى عصابات إرهابية تنفذ أجندات أجنبية في دولة عربية شقيقة.

وأعرب سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم خلال لقاءاته مع أسر وذوي الشهداء البواسل عن اعتزازه والقيادة الرشيدة وشعبنا العزيز بتضحيات وبطولات "عيال زايد"؛ الذين يواجهون مع إخوة لهم من الدول الشقيقة وفي مقدمتها المملكة العربية السعودية عصابات مسلحة ضالة ومنشقة عن الشرعية دمرت وحرقت واغتالت الحجر والشجر والبشر دون وازع ديني أو أخلاقي أو إنساني، فهولاء الشهداء الأبطال هم رمز وناموس شعبهم ووطنهم سيظلوا خالدين في ذاكرة الأجيال وصفحات التاريخ المشرف الذي يسطره شباب الوطن بعطاءاتهم وإبداعاتهم وإنجازاتهم الحضارية والإنسانية في كل الميادين وعلى جميع الصعد.

رحم الله شهداء الوطن رحمة واسعة وأسكنهم فسيح جناته وألهم قيادتهم وشعبهم وذويهم جميل الصبر وحسن العزاء أنه قريب سميع مجيب الدعاء.

إنا لله وإنا إليه راجعون.

الخبر السابق

حمدان بن محمد يصدر قراراً بتخفيض رسم مبيعات المنشآت الفندقية بنسبة 3%

أحدث الأخبار

حاكم رأس الخيمة يتقبل تعازي حمدان بن محمد في وفاة حمد القاسمي

من يدري لعل الفكرة العظيمة التالية تكون فكرتك أنت!

تم الإرسال بنجاح
© 2018 سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم | جميع الحقوق محفوظة