news banner
الأخبار

حمدان بن محمد: "الأولمبياد الخاص أبوظبي 2019 قصة نجاح عالمية جديدة لدولة الإمارات"

06 مارس، 2019
حمدان بن محمد: "الأولمبياد الخاص أبوظبي 2019 قصة نجاح عالمية جديدة لدولة الإمارات"
2/3

حمدان بن محمد: "الأولمبياد الخاص أبوظبي 2019 قصة نجاح عالمية جديدة لدولة الإمارات"

06 مارس، 2019

أكد سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي أن استضافة دولة الإمارات للأولمبياد الخاص الألعاب العالمية أبو ظبي 2019 يمثل قصة نجاح جديدة لدولة الإمارات تكتمل فصولها بتوجيهات ورعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبو ظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، إذ يُعد انعقاد منافسات هذا الحدث الرياضي الضخم على أرض الدولة دليلاً على مدى التقدير الذي تحظى به عالمياً والثقة الكبيرة التي تتمتع بها كوجهة مفضلة لاستضافة وتنظيم الفعاليات الكبرى بما للدولة من رصيد زاخر بالنجاحات في هذا المجال، وبما أثبتته من قدرة على إخراج مثل تلك الفعاليات على الوجه الأكمل والأكثر تميزاً وفق أرقي المعايير العالمية.  

وأعرب سموه عن سعادته بمشاركة دبي في "الأولمبياد الخاص أبوظبي 2019" من خلال برنامج المدن المضيفة، وهي المرحلة التي تشغل الفترة من 7 إلى 11 مارس الجاري تمهيداً للبطولة العالمية، التي تستضيف دبي أيضاً اثنين من ألعابها وهما مسابقتي السباحة وألعاب القوى، منوهاً سموه بقيمة هذا البرنامج في التعبير عن تكامل منظومة العمل على مستوى الدولة وتضافر الجهود عبر جميع إماراتها في المناسبات الكبرى من أجل وضع اسم دولة الإمارات في المكانة التي يستحقها في المقدمة دائماً وضمن جميع الأوقات.  

ورحّب سمو رئيس مجلس دبي الرياضي بالوفود التي ستستقبلها دبي اعتباراً من غد الخميس ضمن برنامج المدن المضيفة وقال: "مشاركة دبي في كتابة قصة نجاح هذا الحدث الكبير والتي اكتملت قبل انطلاقه، مدعاة للفخر والاعتزاز، ونحن نتطلع للترحيب بضيوف دولة الإمارات والوفود المشاركة من مختلف دول العالم، إذ حرصنا على تسخير كافة الإمكانات لضمان خروج هذه المرحلة من البطولة على الوجه الأكمل، مع ثقتنا في أن النجاح الذي سيشهده الأولمبياد الخاص في أبوظبي سيشكل علامة فارقة في تاريخ هذا الحدث العالمي ببعديه الرياضي والإنساني".

وأكد سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم أن الأجهزة المعنية في دبي قامت بكافة الاستعدادات اللازمة لاستقبال أكثر من 4000 لاعب يمثلون ما يزيد على 50 دولة لضمان أن تكون فترة زيارتهم لدبي ولدولة الإمارات على وجه العموم تجربة استثنائية يحملون ذكراها معهم إلى بلدانهم، مشيراً سموه إلى أن برنامج المدن المضيفة يمثل مناسبة طيبة لتعريف الوفود بعادات وتقاليد الشعب الإماراتي ضمن مختلف مناطق الدولة، وتقريبهم من جوهر الثقافة الإماراتية بكل ما تحمله من قيم إنسانية نبيلة من تسامح وانفتاح على الثقافات وحب للتعاون ورغبة في توسيع دائرته إلى أقصى مدى مع كافة الشعوب الشقيقة والصديقة في مختلف ربوع العالم، منوها سموه بأن الرياضة تعد من أهم المجالات التي تعزز جسور التعارف بين الشعوب والتقارب بين الثقافات.  

وأضاف سمو ولي عهد دبي: "يتمتع أصحاب الهمم بعزيمة وإرادة وقدرة على قهر الصعاب وتحويلها إلى فرص، وهم بذلك مصدر إلهام يشيع الطاقة الإيجابية بما يحملون من معنويات عالية، ولاشك في أن اختيارهم للرياضة كوسيلة للتعبير عن مدى قوة وصلابة هذه العزيمة والإرادة هو أمر يستحق كل الثناء والتقدير، إذ يمثل هؤلاء الأبطال قدوة في قدرة الإنسان على التميز وبلوغ أعلى مستوياته، ومهما كانت الظروف، بالعزيمة والمثابرة والإصرار على النجاح".  

وتستضيف العاصمة أبوظبي بطولة الأولمبياد الخاص الألعاب العالمية 2019 خلال الفترة من 14-21 مارس، والتي تعد بمثابة الحدث الرياضي الأكبر في ضوء عدد المشاركين فيه الذي تخطى 7,500 لاعباً ولاعبة من ذوي الإعاقات الذهنية يمثلون 197 دولة، ويرافقهم أكثر من 3,000 فرد ومجموعة من الإداريين والكوادر الطبية المرافقة لكل وفد، في تظاهرة رياضية هي الأضخم على المستوى العالمي، وتستضيف دبي اثنين من الألعاب الـ24 التي ستقام ضمن برنامج الأولمبياد الخاص، وهي مسابقات السباحة في مجمع حمدان الرياضي، ومسابقات ألعاب القوى وتقام في نادي ضباط شرطة دبي.

برنامج المدن المضيفة في دبي
يُعد برنامج المدن المضيفة أكبر برنامج للتبادل الثقافي في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، ويهدف إلى الترحيب بوفود الأولمبياد الخاص في الإمارات السبع للدولة، وإتاحة الفرصة لهم للاستمتاع بالأجواء الاجتماعية والثقافية السائدة في ربوعها من خلال عدة فعاليات تسلط الضوء على الثقافة والعادات والتقاليد الإماراتية العريقة.

وتستقبل إمارة دبي اعتباراً من غد الخميس الوفود المشاركة من ضمن برنامج المدن المضيفة، حيث تم تطوير برنامج متكامل يستهدف خلق تجربة ثرية للتعرف عن قرب على الثقافة الإماراتية وتعزيز مفهوم الدمج المجتمعي، وذلك بالتنسيق والتعاون بين اللجنة المنظمة للألعاب العالمية أبوظبي والمجلس التنفيذي لإمارة دبي ووزارة تنمية المجتمع، والقيادة العامة لشرطة دبي، وهيئة الطرق والمواصلات، وهيئة تنمية المجتمع بدبي، وهيئة المعرفة والتنمية البشرية بدبي، وهيئة دبي للثقافة والفنون، وبلدية دبي، وهيئة الصحة في دبي، ومؤسسة دبي لخدمات الإسعاف، ولجنة تأمين الفعاليات، ومجلس دبي الرياضي، والإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب دبي، ومؤسسة مطارات دبي، ومؤسسة دبي للإعلام، والمدارس الخاصة بدبي، ودبي باركس آند ريزورتس، والقرية العالمية، بالإضافة إلى المتطوعين الذين بادروا بالتسجيل في هذا الحدث.

 

الخبر السابق

حمدان بن محمد يشهد ملتقى "هيلث تشين" منظومة التطوير الصحي في دبي

أحدث الأخبار

حمدان بن محمد يقود فريق F3 في النسخة الثانية من الألعاب الحكومية‎

من يدري لعل الفكرة العظيمة التالية تكون فكرتك أنت!

ajax loader
تم الإرسال بنجاح
© 2018 سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم | جميع الحقوق محفوظة