news banner
الأخبار

حمدان بن محمد: حماية حدود فضائنا الإلكتروني لا تقل أهمية عن حماية حدودنا البرية والبحرية

22 يوليو، 2020
حمدان بن محمد: حماية حدود فضائنا الإلكتروني لا تقل أهمية عن حماية حدودنا البرية والبحرية
حمدان بن محمد: حماية حدود فضائنا الإلكتروني لا تقل أهمية عن حماية حدودنا البرية والبحرية
حمدان بن محمد: حماية حدود فضائنا الإلكتروني لا تقل أهمية عن حماية حدودنا البرية والبحرية
حمدان بن محمد: حماية حدود فضائنا الإلكتروني لا تقل أهمية عن حماية حدودنا البرية والبحرية
حمدان بن محمد: حماية حدود فضائنا الإلكتروني لا تقل أهمية عن حماية حدودنا البرية والبحرية
2/3

حمدان بن محمد: حماية حدود فضائنا الإلكتروني لا تقل أهمية عن حماية حدودنا البرية والبحرية

22 يوليو، 2020

خلال ترؤس سموه اجتماعاً ضم أكثر من 60 مسؤولاً في حكومة دبي
حمدان بن محمد: حماية حدود فضائنا الإلكتروني لا تقل أهمية عن حماية حدودنا البرية والبحرية

حمدان بن محمد:
- "التعامل مع تحديات الأمن الإلكتروني مسؤولية مشتركة وحماية وطنية للفرد والمجتمع"
- "الأمن الإلكتروني.. حجر الأساس في مسيرتنا نحو المستقبل"
- "سنواصل مسيرة الابتكار والتطوير لتكون دبي المدينة الأكثر أماناً إلكترونياً في العالم"


أكد سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي أن إمارة دبي تمكنت من تحقيق الريادة والسبق في التحوّل الرقمي على مدار السنوات الماضية، تجسيداً لتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله، ورؤيته أن تكون دبي المدينة الأذكى والأسعد، والتي دشنها سموه مع إطلاق الحكومة الإلكترونية وصولاً إلى الحكومة الذكية والمدينة الذكية.

وأشار سمو ولي عهد دبي إلى أن دبي خلال مسيرتها لبناء المستقبل، وضعت الأمن الإلكتروني في صدارة أولوياتها، وركزت على الارتقاء بمعايير جودة البنية التحتية الإلكترونية لتعزيز جاهزيتها للتعامل مع مخاطر الفضاء الإلكتروني، والحفاظ على منجزاتها.

جاء ذلك خلال الاجتماع الذي ترأسه سمو ولي عهد دبي، بحضور سمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي النائب الأول لرئيس المجلس التنفيذي، وسمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، النائب الثاني لرئيس المجلس التنفيذي، وضم 60 مسؤولاً من مختلف الجهات الحكومية في إمارة دبي.

وقال سمو الشيخ حمدان بن محمد: "البنية التحتية الرقمية والخدمات الذكية هي أساس الحياة في المستقبل، الأمر الذي يستدعي وجود أمن إلكتروني قادر على التعامل مع التهديدات والمخاطر باستباقية وكفاءة، فحماية حدودنا الإلكترونية لا تقل أهمية عن حماية حدودنا البرية والبحرية، حيث تتنامى المخاطر العالمية المواكبة لسرعة التقدم التكنولوجي، بينما تزداد أهمية الأمن الإلكتروني مع انطلاق دبي بقوة في مجال التحوّل الذكي".

وأضاف سموه: "التعامل مع تحديات الأمن الإلكتروني مسؤولية مشتركة وحماية وطنية للفرد والمجتمع تتطلب تضافر كافة الجهود من أجل تحقيق الأهداف المنشودة، وتكفل استراتيجية دبي للأمن الإلكتروني ومؤشر دبي للأمن الإلكتروني تحقيق الأمان في الفضاء الإلكتروني، وترسيخ مكانة دبي الريادية في مجال التكنولوجيا الرقمية والمعلوماتية، وسنواصل مسيرة الابتكار والتطوير لتكون دبي المدينة الأكثر أماناً إلكترونياً في العالم".

ويهدف مؤشر دبي للأمن الإلكتروني إلى الارتقاء بمعايير الأمان والثقة في جودة البنية التحتية الإلكترونية التي تتمتع بها إمارة دبي بشكل عام، والاستمرار في إيجاد حلول مبتكرة وتطوير أنظمة حماية ذكية تستشرف الثغرات في عالم يتسم بتطور وسرعة تقنيات الاتصالات ويعتمد بشكل كبير ومتزايد على التقنيات الحديثة مثل الذكاء الاصطناعي وإنترنت الأشياء والبيانات الضخمة، ما يوجب وجود آليات تضمن فضاء إلكتروني آمن.


 
الخبر السابق

حمدان بن محمد يعتمد نتائج دراسة مؤشر سعادة موظفي حكومة دبي

أحدث الأخبار

حمدان بن محمد يطمأن على الاستعدادات للعام الدراسي الجديد والخيارات المطروحة لمواصلة العملية التعليمية

من يدري لعل الفكرة العظيمة التالية تكون فكرتك أنت!

ajax loader
تم الإرسال بنجاح
© 2018 سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم | جميع الحقوق محفوظة